أخر الأخبار

مأرب :اللواء الشريف يؤكد حرص الحكومة على تسهيل اجراءات الحصول على جواز السفر

مأرب اونلاين _مأرب .

اكد وكيل اول وزارة الداخلية اللواء محمد سالم بن عبود الشريف؛ ان افتتاح فرع لمصلحة الهجرة والجوازات بمأرب والذي دشن اعماله في ديسمبر الماضي، يؤكد حرص الحكومة على تسهيل حصول اليمنيين الراغبين بالسفر على الوثيقة الرسمية بيسر وسهولة وباقل التكاليف.

جاء ذلك خلال زيارته التفقدية اليوم ومعه مدير عام شرطة المحافظة العميد علي طاهر الى فرعي مصلحة الهجرة والجوازات ، والاحوال المدنية بالمحافظة للاطلاع على سير الاعمال والالتزام بالاجراءات المنظمة والصعوبات والاحتياجات لتطوير الاداء في المصلحتين.

حيث اكد وكيل اول وزارة الداخلية على ان الجوازات الصادرة عن المليشيا الانقلابية وثائق غير قانونية وغير معترف بها في اي دولة في الخارج .. داعيا المواطنين الراغبين بالسفر بالتوجه الى اقرب فرع لمصلحة الهجرة والجوازات في المحافظات المحررة وباجراءات سلسة وسهلة وبتكاليف رمزية وبالسعر الرسمي.

ونوه اللواء محمد الشريف الى ان الغاء الحكومة لوثائق السفر الصادرة عن المليشيا الانقلابية جاء لتخفيف معاناة المواطنين في الحصول على وثيقة السفر حيث تعمدت المليشيا الى تعقيد الاجراءات وابتزاز المواطنين ورفع التكاليف حتى باتت تكلفة الحصول على الجواز تتجاوز مائة الف ريال وذلك لتمويل مجهودها الحربي في حربها على الشعب اليمني.

وكان وكيل اول وزارة الداخلية قد طاف خلال زيارته لفرع مصلحة الجوازات بمختلف اقسام المصلحة واستمع من مدير عام فرع المصلحة العقيد صالح اليمني الى شرح عن اجراءات الحصول على الجواز من استقبال طلب الحصول علي وثيقة جواز السفر واستيفاء الشروط القانونيه وفحص الوثائيق التي يتم بموجبها منح جواز السفر وتعبئة بيانات الأستماره وعملية التصوير وانسيابية الاجراءات وسلاستها والتحريات الامنية اللازمة لذلك حتى اصدار الجواز من قسم الاصدار الالي ..

كما اطلع على التجهيزات الحديثة للفرع والاعمال الانشائية للمرافق المرفقة للمبنى للتوسع في العمل والتمكن من مواجهة الاقبال المتزايد للمواطنين للحصول على الجوازات خلال يوم واحد وبالسعر الرسمي بمبلغ قدره خمسة الاف وخمسمائة ريال.

حيث اشاد اللواء محمد الشريف بالجهود المبذولة وحسن التنظيم وسلاسة الاجراءات وسهولتها ووضوحها في ظل الازدحام الكبير الذي شاهده للمواطنين للحصول على الخدمة.. كما اشاد بوضع قسم خاص بالنساء وبكادر نسائي متخصص.

مؤكدا انه سيتم دعم الفرع بكافة الاحتياجات اللازمة لتسهيل ادائه وتطوير خدماته.

واطلع وكيل اول وزارة الداخلية خلال زيارته لفرع الاحوال المدنية على سير اداء الفرع وسلاسة الاجراءات وسلامتها في منح كل مواطن يمني يبلغ السن القانونية وثيقة الهوية اليمنية وهي البطاقة الشخصية الالية الى جانب اصدار وثيقة شهادة الميلاد والوفاة والبطاقة العائلية .

واستمع من ضباط ومسئولي الاحوال المدنية الى شرح عن الصعوبات والاحتياجات لتطوير الاداء وخدمة المواطنين وتسهيل حصولهم على الوثائق الرسمية خاصة في ظل الازدحام الكبير للمواطنين الراغبين في الحصول على الوثائق والذين شاهدهم يملئون شبابيك المبنى والحوش الخاص به..